خلق الله تعالى الحيوانات و الطيور أمم وأنواع مثلهم مثل الأنسان ولكن لخدمته وراحته ولكل منهم دوره في النظام الأيكولوجي […]